لنشر مقالاتكم: [email protected]
منوعات
الثلاثاء: 9 يناير، 2018

قال القيادي في حركة التغيير الكردستانية آسو محمود، الثلاثاء، ان (3) احزاب كردية، طرحت انفسها بديلاً للسلطة الحالية في الاقليم.وذكر المكتب الاعلامي لحركة التغيير في بيان له اليوم: ان “وفداً من حركة التغيير يرأسه المنسق العام عمر السيد علي، زار المكتب السياسي للحزب الشيوعي الكردستاني في مدينة السليمانية”، مبيناً انه “عقد إجتماعاً مع كاوه محمد، سكرتير الحزب، وبعض من الأعضاء الآخرين من المكتب السياسي واللجنة المركزية للحزب الشيوعي الكردستاني”.واشار البيان الى انه “عقب الاجتماع، صرح آسو محمود، أنه خلال الاجتماع بحثوا تشكيل ائتلاف جديد بين الأطراف السياسية في كردستان”.واضاف ان “باب الانضمام  لجبهة التغيير، والجماعة الاسلامية، والتحالف من اجل الديمقراطية والعدالة، مفتوح أمام الأطراف الأخرى للانضمام إلى هذه الجبهة، وكذلك طرحنا نفسنا مع الجماعة والتحالف كبديل للسلطة الحالية”.ومن جانبه قال كاوه محمد سكرتير الحزب الشيوعي الكردستاني ان “حزبه لن يرفض مبدأ التحالف مع اي طرف”.

كاتب المقال