لنشر مقالاتكم: [email protected]
اراء سياسية
الأثنين: 10 أبريل، 2017

كشف النائب عن محافظة نينوى عبد الرحمن اللويزي, الاثنين, عن قيام تنظيم “داعش” الإجرامي بإعدام المئات من أهالي الموصل خلال الأيام الماضية لمحاولتهم الفرار من المدينة, فيما أكد اتخاذ القوات المشتركة التدابير اللازمة لحماية المدنيين.

وقال اللويزي إن “تنظيم داعش الإجرامي أقدم على إعدام المئات من أهالي الموصل المحاصرين خلال الأيام الماضية بعد محاولتهم الفرار باتجاه القوات الأمنية”.

وأضاف أن “حي التنك شهد مجزرة بحق المدنيين راح ضحيتها أكثر من 140 مواطنا، فضلا عن تسجيل نحو 20 شهيدا آخر في قضاء تلعفر، إضافة إلى عشرات الشهداء جراء قنص المدنيين وتنفيذ إعدامات ميدانية بذريعة ترك ما يسمى بأرض الخلافة”.

وأشار اللويزي إلى أن “القوات المشتركة اتخذت التدابير اللازمة لحماية المدنيين من خلال استخدام تكتيكات قتالية دقيقة لمنع إراقة مزيد من الأرواح”.

وتابع أن “القوات تتقدم بشكل بطيء للغاية حفاظا على الأرواح والممتلكات وقد تمكنت من تحرير أحياء عدة بتلك الإستراتيجية القتالية الدقيقة”.

وبينا اللويزي أن “تحديد مواعيد لنهاية المعارك يعد خطأ كبيرا نظرا للحصار الذي أقدمت عليه عصابات داعش ضد الأهالي في أحياء الموصل القديمة.

كاتب المقال

اقرأ ايضا