لنشر مقالاتكم: [email protected]
ادبيات
الأحد: 8 يناير، 2017

اعلنت النائبة الكوردية الايزيدية فيان دخيل، عن مقتل قيادي بارز بتنظيم داعش “تعدى” على ايزيديات مختطفات.

وذكرت دخيل انه بالتنسيق بين مديرية آسايش كركوك مع طيران التحالف الدولي وبالاستناد الى معلومات دقيقة من بعض المصادر المحلية الخاصة، تم استهداف وزير صحة داعش الارهابي المدعو د. اسلام ياسين طه العبيدي، لقبه ابو معاوية خلال تواجده قرب مستشفى الحويجة جنوب غرب كركوك.

واضافت ان هذا الارهابي اعتدى بنفسه على العشرات من المختطفات الايزيديات، استنادا الى قصص عدد من الناجيات الايزيديات الموثقة، “كما انه لم يتورع عن ممارسة الاغتصاب الوحشي لطفلة ايزيدية لم تتجاوز الاثني عشر عاما مما ادى لوفاتها، فضلا عن ان 3 مختطفات ايزيديات”.

وقالت انه “تمكنّ قبل نحو عام من الفرار من منزله باتجاه قوات البيشمركة، ولكن للاسف انفجر بهن لغم ارضي ادى الى استشهاد المختطفتين كاترينا و حلا، فيما نجت الثالثة وهي لمياء بعد ان اصيبت باضرار بالغة في وجهها وفقدت احدى عينيها”.
وبين دخيل، ان العبيدي طبيب مقيم اقدم / جراحة عامة، من اهالي محافظة نينوى، وتم تعيينه من قبل داعش في منصب مدير مستشفى الحويجة العام، ومن ثم تولى منصب وزيرا للصحة في ما يسمى بالدولة الاسلامية.

كاتب المقال