لنشر مقالاتكم: [email protected]
اخبار مقتبسة
الأثنين: 22 يناير، 2018

اعلنت منظمة حقوقية في محافظة ديالى، الاثنين، تسجيل ثالث حالة إنتحار في محافظة ديالى خلال الشهر الاول من 2018، مشيرة الى ان أخرها كانت لأمرأة شنقا.

وقال مدير منظمة ديالى لحقوق الانسان، طالب الخزرجي ، إن “منظمته سجلت خلال الشهر الاول من 2018 ثلاث حالات انتحار انتهت جميعها بالوفاة في مناطق محافظة ديالى”.

وأضاف أن “اولى حالات الانتحار كان ضحيتها شاب انتحر بإطلاق النار على نفسه بسبب مشاكل عائلية واقتصادية في اطراف قضاء الخالص شمالي ديالى، فيما كانت الحالة الثانية شنقا لحدث في مرحلة الدراسة الاولية بظروف غامضة في احدى الضواحي الغربية لمدينة بعقوبة”.

وتابع الخزرجي أن “اخر الحالات كانت خلال الـ48 ساعة الماضية لربة منزل انتحرت شنقا دخل منزلها في احدى مناطق قضاء بلدروز شرقي ديالى بسبب مشاكل اقتصادية وعائلية ايضا”.

واشار الى أن “معدلات الانتحار بمحافظة ديالى في ارتفاع مستمر خلال السنوات الاخيرة واغلبها تكون بسبب مشاكل اقتصادية وعائلية”، داعيا الاهالي ورجال الدين الى “ضرورة تبني خطط توعوية وتثقيفية للحد من الانتحار في المحافظة بشكل عام”.

وكانت منظمة ديالى لحقوق الانسان قد سجلت خلال عام 2017 المنصرم 63 حالة ومحاولة انتحار انتهت اغلبها بالوفاة في المحافظة.

كاتب المقال