لنشر مقالاتكم: [email protected]
مقالات
السبت: 17 فبراير، 2018

سجاد تقي كاظم

وكلنا نعلم (اذا تريد ان تطيح حظ مجموعة معينة).. فاحد اخطر الطرق بث بينهم من يتحدث باسمهم (بدون ان تفوضه المجموعة).. فترهن مصيرها للمجهول.. وتشق صفها وتثير بينها الفتن.. فصدام كان طاغية لانه كان يتحدث باسم (العراق وشعوبه) نيابة عنهم بدون ان يفوضه الناس بذلك.. فجر العراق للكوارث والحروب الداخلية والخارجية.. بمغامرات الخاسر الاكبر فيها (الشيعة بمنطقة العراق)..

فبقاء القوات الامريكية من عدمه.. لا يقرره شخص دون اخر.. ولا يقرره (حزب او كتلة او زعيم دون اخر).. فقيس الخزعلي مثال (للطغيان).. فالمهزلة انه يصر ان يتحدث باسم (الشعب العراقي) وهو بالانتخابات حزبه لم يحصل الا على (صوت واحد لا غير).. فلا نعلم من فوضه ليتكلم باسم (الشعوب العراقية جميعا).

وهنا نرد على (المبررات الواهية ) التي طرحها الخزعلي لعدم بقاء القواعد الامريكية:

1. يدعي الخزعلي (ان ما يهم امريكا اليوم هو مصلحة الكيان الاسرائيلي)؟؟ (نسال ماذا يقصد باليوم)؟؟ يعني سابقا (امريكا لم تكن تبحث عن مصلحة الدولة الاسرائيلية مثلا)؟؟ وانتم خابصينه بالعداء ضد امريكا (وكأن امريكا ما عده شغل وعمل فقط الدفاع عن مصلحة اسرائيل).. ونسال ايضا:

(لقيس الخزعلي).. هل من مصلحة اسرائيل (ان تقوم امريكا باسقاط صدام عام 2003، ومحاربة القاعدة وداعش، ودعم الجهود لمحاربة المليشيات المنفلتة بصولة الفرسان مثلا).. هل من مصلحة اسرائيل (ان تقوم امريكا بدعم المسلمين في البوسنة والهرسك.. واسقاط حكم طالبان).. هل من مصلحة اسرائيل (ان تدعم امريكا عملية انتخابية ببغداد اوصلت شيعة بالحكم منذ عام 2003).. فاذن (تحيى اسرائيل).. من كل قلبي.. لان مصلحتها هي مصلحة الانسانية والشرف..

2. يكمل قيس الخزعلي (ان مصلحة اسرائيل لا تتحقق الا بتقسيم العراق والمنطقة)؟؟ اذن قيس الخزعلي (يؤكد بانه مجرد حارس لخرائط الشرق الاوسط القديم منذ سايكيس بيكو وما بعدها من اتفاقيات بريطانية وفرنسية وروسية رسمت حدود المنطقة ببداية القرن الماضي لمصالحهم الاستعمارية.. وحرمت ثلاث مكونات .. (الفلسطينيين والشيعة العرب والكورد) من حقهم بدول لهم بمنطقة اكثريتهم.. وبؤر الفتن بالشرق الاوسط هذه (المكونات المحرومة) فلماذا يصر قيس الخزعلي على حماية خرائط اسياده الانكليز والفرنسيين والروس.. (علما قيس الخزعلي مجرد تابع يعمل لمصالح ايران ومخاوفها من قيام دولة للشيعة العرب بوسط وجنوب منطقة العراق مجاورة للاحواز النفطية، و ايران قائمة على نهب نفط الشيعة العرب بالاحواز).

3. يدعي (قيس الخزعلي) بان (الشعب العراقي لا يمكنه التساهل مع اي تواجد عسكري يريد تنفيذ مصالح الصهاينة).. المضحك (ان الخزعلي لم يقدم اي دليل على كلامه) ثانيا.. من فوضه للتكلم باسم (الشعب العراقي)….. ثم نسال قيس (اللاخزعلي).. لماذا (تكيلون بمكيالين).. (فانتم تقاتلون لجانب بشار الاسد البعثي، وبشار الاسد وقع اتفاقية مع روسيا لمدة 49 سنة.. لبقاء قوات روسية بسوريا ومنها بقاعدة حميم وطرطوس).. وروسيا اعلنت عبر بوتين بان امن اسرائيل من امن روسيا.. فلماذا تتحالفون مع بشار؟؟ وتقبلون بقواعد اجنبية روسية بسوريا.. وترفضون قواعد امريكية بالعراق رغم حاجة العراق لها..

علما روسيا رفضت اسقاط صدام حتى النفس الاخير.. ودعمت صدام بكل تسليحه الذي قمع فيه معارضه الشيعة والكورد خلال حكمه.. و نجد قيس الخزعلي يقف مع محور الشر (ايران، روسيا، سوريا، حزب الله).. الذين رفضوا رفض اسقاط صدام . واعتبروا الارهاب بالعراق مقاومة.

4. ائتلاف دولة القانون الذي يتحمل كل المسؤولية الكارثية ليس فقط بالفساد المستشري وهدر مئات المليارات الدولارات خلال رئاسة المالكي والجعفري .. بل (يتحملون كل الكوارث التي حصلت باحداث الموصل عام 2014 وما بعدها) .. بوضعهم العقبات امام بقاء القوات الامريكية عام 2011 .. التي لو بقت قواعدها لأمنت الوضع..ولما حصل ما حصل بالموصل.. من تبخر فرق بكاملها تابعة للمالكي بالموصل مقابل بضع مئات من الدواعش.. رغم الترسانة العسكرية الضخمة التابعة لقوات المالكي المتبخرة.. والتي اثبتت الايام ضرورة بقاء قوات امريكية بالعراق كما ابقت المانيا واليابان قوات امريكية باراضيهما بعد الحرب العالمية الثانية.

5. السؤال _(تهديدكم باستهداف القوات الامريكية.. من يفتي لكم بذلك)؟؟ علما (مرجعية النجف لم تفتي بقتال القوات الامريكية التي اطاحت بصدام وحكم الاقلية السنية والبعث). .

6. اذا تدعون .. وانتم كاذبون.. بانكم لبيتم نداء الكفائي.. بقتال داعش.. وكلنا نعلم (انكم تتبعون النظام الايراني وخامنئي زعيمها.. وفصيلكم تاسس قبل الكفائي.. وتعلنون ولاية الفقيه وبدعتها.. التي لا تطرحها مرجعية النجف).. فمن فوضكم باستهداف القوات الامريكية وقواعدها..
علما كلنا ندرك اهمية بقاء ثلاث قواعد امريكية كبرى .. الاولى بالغربية لمواجهة اي سونومي سني طائفي كداعش.. وقاعدة ثانية بكوردستان لمواجهة اي ردات فعل من الاندافع الكوردي للاستقلال بكوردستان.. وقاعدة ثالثة بالجنوب.. لمواجهة التغول الايراني بوسط وجنوب الشيعي.. واعلم ان (شعوب منطقة العراق تطمئن بوجود القوات الامريكية) وليس (سليماني و نظامها الطامع البائس).. فلو خيرت (شعوب منطقة العراق بين ان يصبح العراق مثل الامارات او ايران خامنئي) سوف تعرف الجواب فورا.. (كالامارات وماليزيا و كوريا الجنوبية).. وليس مثل ايران التي شعبها يثور ضد دكتاتورية خامنئي ونظام البدعة ولاية الفقيه الحاكمة فيها.

ونذكر قيس الخزعلي.. بفضل امريكا..

وننبه (من العيب نكران جميل امريكا.. وعض اليد الامريكية التي مدت لنا كشيعة بمنطقة العراق):
1. لولا القوات الامريكية البطلة عام 2003 لما سقط حكم الاقلية السنية وموروث 1400 سنة من حكم السنة على رقاب الشيعة بمنطقة العراق.. وليس فقط لما سقط صدام والبعث وحكم الاقلية السنية.. واعلم ان قبل صدام (كان يحكم السنة ويهميشون وينكلون بالشيعة ايضا) فلا تنسى ذلك.. (فمشكلتنا كانت وما زالت.. هم حكم السنة وحواضنهم الرافضة لنا.. وامكانيتهم من استهداف الشيعة العرب .. لفقدان الشيعة العرب لدولة لهم بمنطقة اكثريتهم بالمنطقة)..

(ونذكركم.. بان خداعكم لاتباعك .. بحجة ان امريكا لم تاتي وتسقط صدام لخاطر عيونكم؟؟ بكل سذاجة وسطحية).. فنقول لك (بان في السياسية لا يوجد هذا جاء لخاطر عيونك.. او مو لخاطر عيونك).. (بل مصالح..ومصالحنا كانت وما زالت مع امريكا.. التي اسقطت صدام.. وليس مع دول وشعوب رفضت اسقاط صدام كايران وحزب الله وروسيا والصين ومصر وسوريا وتركيا وامثالهم من البائسين)… فلماذا تتحالفون مع من كانت مصلحته بقاء صدام كروسيا وايران ومصر.. وتقفون ضد من كانت مصلحتهم اسقاط الطاغية المجرم صدام وحكم الاقلية السنية..

2. بزمن صدام لم يكن يسمع لك صوت يا قيس الخزعلي. . ولم تؤسس اي فصيل مسلح لمحاربة الطاغية.. وبعد سقوط صدام كنت (قهوجي مال مقتدى الصدر). .تقدم له قهوة بكل خنوع وذلة.. (واليوتيوب شاهد على ذلك).. وكنت احد ازلامه.. ووقفتم لجانب الارهابيين السنة بالفلوجة لفك الحصار عنها عام 2004.. وكان يتزعمها الزرقاوي زعيم تنظيم التوحيد والجهاد ‘القاعدة ببلاد الرافدين’ وعبد الله الجنابي (ذباح الشيعة).. ولا ننسى بان فصيلكم العصائب مارستم الخطف كما خطفتم (التقنيين البريطانيين) من مقر وزارة المالية.. لخوف اجنداتكم بان البريطانيين هؤلاء يعملون على برنامج الكتروني يدقق الحسابات المالية.. وما يعني من كشف الفساد وقنوات مالية تسرب الاموال لجهات اقليمية وخارجية تدعمها طهران بكل خسة من قبل من يحكمون ببغداد من الموالين لايران.

3. وقفتم ضد بقاء القوات الامريكية ليس لمصلحة (شيعية وعراقية) بل لمصلحة ايرانية .. لنياتكم بابقاء العراق (ضيعة ايرانية) وعدم بقاء اي قوة يمكن ان تقف ضد التمدد والاطماع الايرانية بالعراق والمنطقة.. لينكشف يوم بعد يوم.. بان (المشروع الايراني ليس مشروعا شيعيا.. بل يستغل الشيعة والتشيع لخدمة الامبراطورية الايرانية باعتراف المسؤول الايراني يونسي) وتصريحات روحاني (بان اي قرار مصيري من بغداد للرباط لا يمر الا من طهران) اي لمصالح ايران القومية العليا..

4. ربكم ايران وراء كوارثنا نحن الشيعة اساسا.. بالعراق وما ضعف الشيعة بمنطقة العراق الا بمخالب ايرانية..:
– (قطع 38 نهر عن البصرة والعمارة وديالى والكوت من قبل ايران)..
– (رمي مياه البزل المالحة الايرانية للبصرة من قبل ايران)..
– (تهريب المخدرات من ايران للعراق وخاصة لجنوبه الشيعي العربي بشكل مخيف يدمر القيم الاجتماعية والشباب خاصة)..
– (تهريب السلع التالفة والمواد الغذائية الغير صالحة للاستهلاك البشرية من قبل ايران للعراق)..
– (تهريب السلاح الايراني للعشائر لتتقاتل فيما بينها، وكذلك لعصابات ومافيات الجريمة المنظمة)..
– دعم احزاب اسلامية محسوبة شيعيا وشركاءهم بالحكم بالمنطقة الخضراء ببغداد فسادا، واعتبار ايران هؤلاء خط احمر بالنسبة لها بعدم المساس لهم.. وهؤلاء يتحملون كل الماسي من سوء خدمات ووضع امني مزري وفساد مالي واداري مهول.. ويتظاهر الشيعة ضدهم .. فهل تنكرون ذلك.. (فعبد الفلاح السوداني لبيس وهابي، وسرق قوت الشيعة.. وهو من حزب الدعوة المقربة من ايران).. (النصراوي من المجلس الاعلى الذي اسسه الخمييني بالثمانينات بايران، وسرق وفسد.. ليس امريكي).. بل موالي لايران.. وهكذا لبقية شلة الحرامية و اللصوص.. المدعومين ايرانيا (علما الخامنئي لم ينتقد ولو بخطبة واحده.. الفساد بالعراق منذ عام 2003 لحد اليوم)..

– (تزويد المليشيات باسلحة منفلتة، وتفريخ اكثر من 67 مليشية تعلن ولاءها للقائد العام للقوات المسلحة الايرانية خامنئي بكل خيانة وتحدي للقيم الاخلاقية بالعراق).

– (قيام حلفاء ايران كسوريا بدعم الارهاب منذ عام 2003 باعتراف رجل ايران نوري المالكي).. ولم يستطيع الارهابي والبعثي من الوصول للعراق الا من خلال الدعم السوري للارهاب..

وننبه بان العصائب وكتائب حزب الله (فرع العراق).. تتبع ولاية الفقيه الايرانية.. وتعلن مبايعتها لزعيم ايران خامنئي.. ونتجت قبل فتوى الكفائي.. وهي بالضد من مرجعية النجف.. التي لا تطرح ولاية الفقيه.. وهي احد مخالب ايران.. التي ترسل عبرها رسائلها للقوى الدولية بان القرار بالعراق لا يمر الا عبر طهران.. ولمصالح ايران القومية العليا ولا يخفي الايرانيين ذلك عبر تصريحات روحاني

ثانيا.. المضحك بان كتائب حزب الله (يتكلمون عن موارد العراق)؟؟ سؤال اين هي موارد العراق.. فالنفط بجولات التراخيص من قبل حسين الشرستاني (الايراني الاصل).. بيع النفط لعشرات السنين وكبل العراق باتفاقات مرعبة.. القطاعات الصناعية والزراعية .. اهملت ودمرت لصالح الصادرات الايرانية.. نهري دجلة و الفرات (بس الله يستر من جفافهما الكامل) بفعل قطع ايران للموارد المائية مع تركيا عن العراق.. فعن اي موارد امريكا تريد اخذها؟؟

اما عن العراق ووحدته.. فالكورد منذ بداية القرن الماضي يطالبون بالاستقلال.. والسنة العرب يهيمنون على الحكم قبل عام 2003 ويريدون الرجوع بالقوة بعد عام 2003.. والشيعة يعيشون بماسي هيمنة ايران ومخالبها المليشياتيه .. وبين الارهاب السني والبعثي.. والعراق مقسم بلا تقسيم.. وتقسيم المقسم ليس بتقسيم بل تنظيم.. ووحدة العراق نزيف دائم.. (ووحدة العراق منذ ان اسسته بريطانيا يتم عبر فوهات البنداق والمدافع).. للعلم لولا امريكا لما سقط موورث 1400 سنة من حكم السنة على راقب الشيعة عام 2003)..

نسيت ان اقول .. (من دمر البنى التحتية بالعراق؟؟) هم انتم وحلفاءكم.. فاين 1000 مليار دولار التي هدرت بزمن رجل ايران بالعراق نوري المالكي والاسلاميين المحسوبين شيعيا وشركاءهم.. منذ عام 2003 لحد اليوم.. اليس من حكمنا هم الاسلاميين المحسوبين شيعيا الموالين لايران..

مختصر القول (ما تمكن الارهاب من العراق الا يوم وقف الصدريين بدعم من ايران وسوريا.. مع المسلحين السنة بالغربية.. فتغول وتمكن وانتشر كالنار بالهشيم).. تحت اسم (المقاومة والجهاد) .. وما هو الا (العهر والرذيلة المسلحة).. التي جعلت العراق جحيم تحت اقدام شعوب منطقة العراق لمصالح ايران القومية العليا الطامعة بالتمدد والتغول بالمنطقة.

(عرفنه العراق مشروع لدولة فاشلة).. ولكن ان يصل لهذه المرحلة البائسة.. وعدم الاستفادة من التجارب.. فهذا ينذر باستحالة الاستحالة من نهوضه او استقراره.. وتعذر ان يصبح (كيان براسه حظ).. فاذا كل من هب ودب.. يتكلم باسم الشعب.. ويقرر مصيره.. و يجره للكوارث.. فكيف نتوقع الاستقرار والاعمار وتطبيق القانون..

كاتب المقال