لنشر مقالاتكم: [email protected]
الاخبار السياسية
الثلاثاء: 11 أبريل، 2017

استقبل الرئيس مجلس النواب دكتور سليم الجبوري، اليوم الثلاثاء، وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الاوسط وافريقيا توبياس الوود حيث تم بحث تطورات المشهدين الامني والسياسي في العراق، والانتصارات التي تحققها القوات العراقية ضد تنظيم داعش بمساندة التحالف الدولي، وسبل استمرار الدعم الاغاثي والانساني للنازحين.
واكد رئيس البرلمان على ان العراق حريص على فتح أفاق جديدة من العلاقات والتعاون مع كافة الدولة الشقيقة والصديقة سعيا لتحقيق المزيد من المصالحح المشتركة، وان علاقات العراق مع بريطانيا تحظى باهتمام كبير وتتميز بإبعادها الاقتصادية والتجارية وعلى كافة المستويات الاخرى.
وتناول اللقاء بحث سبل تعزيز الامن والاستقرار في العراق والمنطقة، اذ اكد رئيس البرلمان ان مرحلة ما بعد داعش تتطلب جهدا مشتركا خصوصا ما يتعلقق بإعادة النازحين الى مناطقهم واعمارها وتهيأة الظروف بما يؤمن لهم حياة كريمة آمنة، لافتا الى ان هذا الجهد يتطلب تعاونا داخليا ومساندة دولية كبيرة.
من جانبه اكد وزير الدولة البريطاني حرص بلاده على دعم ومساندة العراق في حربه ضد الارهاب وفي اغاثة النازحين، مشيرا الى ان العلاقات بين البلدينن تمر بفترة متميزة، وان البرلمان العراقي له دور مهم في تطوير هذه العلاقات نحو الافضل.

كاتب المقال