لنشر مقالاتكم: [email protected]
علوم و تكنولوجيا
السبت: 6 يناير، 2018

كشف باحثون عن مجموعة من الثغرات الأمنية التي قالوا إنها قد تتيح للمتسللين سرقة معلومات حساسة من كل جهاز حاسوب حديث تقريبا.

وإحدى الثغرات بحسب ما يؤكده باحثون تخص شركة (إنتل) وحدها لكن أخرى تؤثر على أجهزة الكمبيوتر المحمول والكمبيوتر المكتبي والهواتف الذكية والأجهزة اللوحية وخوادم الإنترنت على حد سواء.

وقال بريان كرزانيتش الرئيس التنفيذي لإنتل في مقابلة مع شبكة (سي.إن.بي.سي) مساء يوم الأربعاء “الهواتف وأجهزة الكمبيوتر، كل شيء سيصيبه بعض التأثير ولكن سيختلف الأمر من منتج لآخر”.

وأصرت (إنتل) و(إيه.آر.إم) على أن المشكلة ليست في التصميم لكنها سوف تتطلب من المستخدمين تنزيل برنامج للإصلاح وتحديث نظام التشغيل الخاص بهم لمعالجة المشكلة

كاتب المقال