لنشر مقالاتكم: [email protected]
ادبيات
الأربعاء: 10 يناير، 2018

أعربت الولايات المتحدة الأمريكية، الاربعاء، عن قلقها من عملية الانشقاقات داخل الأحزاب الكردية، مشيرة الى ان ذلك يصعب النقاش بين بغداد وأربيل.

وقال دوغلاس سيليمان  سفير الولايات المتحدة  في العراق في حديث إلى وسائل إعلام إن “الولايات المتحدة الأمريكية تؤكد على أهمية وجود كردستان ضمن عراق موحد، ولدينا في الفترة المقبلة لقاءات مع السياسيين العراقيين لحل الخلافات وسنعمل على تشجيع الحوارات والنقاشات بين بغداد وأربيل”، مبيناً أن بلاده “تشجع بغداد على دفع الرواتب وحل مشاكل المنافذ الحدودية والتنسيق الأمني مع إقليم كردستان”.

وتابع سيليمان “لدينا قلق من الانشقاقات داخل الأحزاب الكردية بما يصعب النقاش بين بغداد وأربيل”، مربا بـ”إعلان الإتحاد الوطني الكردستاني قائمة انتخابية كبيرة تخوض الاستحقاقات المقبلة”.

وأكد المسؤول الأمريكي أن بلاده “لديها إيمان بان حكومتي بغداد واربيل ترغبان بحل مشاكل كركوك وهناك خطوات فعليه بهذا الصدد”.

وعن موقف واشنطن من تأجيل الانتخابات، اكد سيليمان انه من “الضروري أن تجري في وقتها المشار له بالدستور العراقي”، موضحا أن “الديمقراطيات تواجه صعوبات وينبغي دعمها وفق الاطر الدستورية، وسمعنا من حكومة الانبار ان الانتخابات في 2014 أجريت فيها و30 بالمئة منها بيد جماعات ارهابية”.

واكد رئيس الوزراء حيدر العبادي، في 27 ايلول 2017، الانتخابات ستجري في موعدها المحدد، داعيا البرلمان الى التصويت على قانون المحافظات واجراء الانتخابات في كركوك.

كاتب المقال