لنشر مقالاتكم: [email protected]
الاخبار السياسية
الجمعة: 24 مارس، 2017

دعا نائب رئيس الجمهورية نوري كامل المالكي، الجمعة، الى محاربة كل من يحاول إحداث الفتنة وبث الكراهية وتدمير المسلمين بإسم الدين، فيما حذر من حرب عالمية قد تشهدها “المنطقة الاسلامية” بسبب التدخلات والصراعات.

وقال المالكي في كلمه له بمؤتمر السيدة الزهراء الدولي الأول المنعقد في كربلاءمنها، إن “إعداؤنا يحاولون في كل مرة اثارة الطائفية بين المذاهب الإسلامية لإحداث فرقة بين المسلمين، لذلك يجب محاربة كل من يحاول احداث الفتنة وبث الكراهية وتدمير المسلمين باسم الدين”.
وأضاف المالكي، “لا بد لنا ان نعري المتلبسين بالدين والمستغلين للاسلام الذين دمروا البلاد والعباد وانجبوا لنا داعش وانتجوا لنا الخراب وتدمير الوطن واستهداف الانسان بكل اديانه والوانه واطيافه”، لافتاً الى أن “المنطقة الاسلامية اصبحت ملتهبة وتنذر بحرب عالمية بسبب التدخلات والصراعات”.

وأشاد المالكي، بـ “المؤتمر والقائمين عليه”، مؤكدأً أن “اشاعة قيم الزهراء وصفاتها السامية وسيرتها الوضائة ونهجها الاسلامي يعكس القران الكريم فعلا وواقعاً”.

ويشهد العراق وضعا امنيا استثنائيا، حيث تواصل القوات العراقية المشتركة بمساندة طيران التحالف الدولي عملياتها العسكرية لتحرير محافظة نينوى من تنظيم “داعش”، فيما تمكنت تلك القوات من تحرير مناطق واسعة اخرها كانت السيطرة بشكل كامل على الساحل الأيسر لمدينة الموصل مركز المحافظة.

كاتب المقال

سمسرة في وزارة الكهرباء !

الأثنين: 4 يونيو، 2018

المالكي يرتعد خوفا؟!

الأثنين: 4 يونيو، 2018

العطش العراقي

الأثنين: 4 يونيو، 2018

العراق ومارد المصباح السحري

الأثنين: 4 يونيو، 2018

المهنة … والضياع…..الصحافة

الأثنين: 4 يونيو، 2018

نظرية الخصم والهلال الشيعي

الأثنين: 4 يونيو، 2018