لنشر مقالاتكم: [email protected]
اخبار مقتبسة
الخميس: 15 ديسمبر، 2016

قال وزير التخطيط العراقي سلمان الجميلي يوم الخميس إن إيرادات العراق النفطية انخفضت بنسبة 70 في المئة جراء الانخفاض الكبير لأسعار النفط في العامين الأخيرين.

جاء حديث الجميلي خلال مشاركته في الدورة التاسعة والعشرين  للاسكوا المنعقدة في العاصمة القطرية الدوحة للمدة من 13-15 كانون الاول الجاري والتي خصصت لمناقشة  تقرير المنظمة حول خطة التنمية المستدامة لعام 2030، وفق بيان لوزارة التخطيط ورد لشفق نيوز.

وقال الجميلي إن “الارهاب واحتلال داعش لاجزاء من الارض العراقية شكل عائقا للنشاط الاقتصادي فضلا عن الانفاق على  متطلبات الحرب والعمليات العسكرية استزف ما نسبته  30 في المئة من تخصيصات الموازنة واسهم في زيادة معدلات الفقر الى نحو  30 في المئة”.

وأضاف أن “المدن التي خربها الارهاب تحتاج الى اموال كبيرة لاعادة بنائها واعمارها يضاف لذلك احتياجات النازحين الحالية الذين وصل عددهم الى نحو 4 ملايين نازح فقدوا جميع ممتلكاتهم وسبل العيش الاخرى”.

وأشار الجميلي إلى أن “العراق يواجه تحديا اخر في الجانب الديموغرافي من جراء النزوح والهجرة لاسيما هجرة الشباب من الفئة العمرية 15-29 سنة وهذا الامر يفرض علينا تحديا تنمويا لانه يتطلب منا توفير فرص العمل المناسبة لهؤلاء الشباب الذين بدأوا يتركزون في المدن الكبيرة او انهم يهاجرون الى بلدان اخرى بحثا عن فرص العمل نتيجة ارتفاع معدلات البطالة الى حوالي 20 في المئة مما ادى الى اكتظاظ المدن  وتراجع مستوى الخدمات وظهور مشاكل بيئية”.

ولفت الجميلي في كلمته الى ان “الاختلالات الهيكلية والبنوية التي توجهها الاقتصادات العربية بنحو عام والمتمثلة بهيمنة  القطاع العام وتدني كفاءة الاداء المؤسسي ناهيك عن التدهور البيئي والعمراني في الدول التي تعرضت للعنف  والنزاعات التي تسببت بحدوث موجات من النازحين والمهجرين قسرا بفعل العمليات الارهابية وتأثيراتها السلبية على الابعاد الانسانية  والتنموية”.

وأضاف أن “خطة التنمية المستدامة التي اقرتها الامم المتحدة للسنوات 2015-2030 التي دعت الى حشد الموارد  والاعتماد على القدرات الذاتية وتعبئة الموارد المحلية لتمويل تلك الخطة هي الاخرى تواجه تحديات تتمثل بان الكثير من تلك الموارد يتم توجيهها لاعمال الاغاثة والمساعدات الانسانية للنازحين بحسب الاولويات الوطنية، او ان الموارد ذاتها  تستثمر في عمليات اعادة  اعمار البنى التحتية المدمرة كليا في معظم القطاعات التي تعرضت  للتخريب من قبل الارهاب”.

وأكد ان “هذه التحديات تؤثر على قدرة الدولة في توفير وحشد الموارد لتمويل التنمية”، داعيا المجتمع الدولي الى “توجيه الدعم لتوفير وحشد الجهود والموارد لتمويل التنمية في البلدان التي تتعرض لتحديات كبيرة وخطيرة وايفاء الدول  المتقدمة بوعودها السابقة الخاصة بتخصيص المساعدات الانمائية للدول الضعيفة”

كاتب المقال

اقرأ ايضا

انخفاض سعر صرف الدولار

الثلاثاء: 11 سبتمبر، 2018

بدأت الحرب الكونية على العراق

الثلاثاء: 10 يوليو، 2018

العراق ومارد المصباح السحري

الأثنين: 4 يونيو، 2018

تحرير العراق في 2003 ماذا اثبت

الأثنين: 30 أبريل، 2018

موسم ألحصاد في العراق

السبت: 28 أبريل، 2018