لنشر مقالاتكم: [email protected]
اراء سياسية
الثلاثاء: 26 ديسمبر، 2017

 

كشف سعد الحديثي المتحدث الرسمي بأسم مكتب رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، الثلاثاء، ان الحكومة العراقية فاتحت دول عربية مجاورة للعراق واخرى في اوروبا الشرقية بشأن اموال مهربة من البلاد ومسؤولين فاسدين هاربين عن وجه العدالة.
وقال الحديثي في حديث صحفي ، ان العراق لديه تنسيق عبر الانتربول لملاحقة الفاسدين ولدى الحكومة ملفات حركتها  ضد اشخاص خارج العراق وتجري بمتابعتها بدقة، مبينا، ان الحكومة العراقية تتمتع بغطاء دولي لعملها على محاربة.
واضاف، ان رئيس الوزراء عندما اعلن نيته شن حرب مقبلة ضد الفساد فان تلك الدعوة ليست دعائية، موضحا ان العراق فاتح دول في اوروبا الشرقية واخرى ومجاورة للعراق بشأن ملاحقة الاموال المهربة والفاسدين.
واشار الى ان الاسماء المتهمة بالفساد لايمكن متابعتها بالوقت الراهن وذلك لتمتعها بدرجة عالية من السرية بالاضافة الى ان المواطن لديه الحق بمعرفتها لكن شريطة ان لا تؤثر على سير هذه التحقيقات.
يشار الى ان رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي سبق وان اعلن عن توجه الحكومة الاتحادية بشن حرب جديدة على الفساد داخل المؤسسات الحكومية وتقديم الفاسدين الى وجه العدالة.

كاتب المقال

اقرأ ايضا