لنشر مقالاتكم: [email protected]
اراء سياسية
الثلاثاء: 7 يناير، 2020

اقلام  / امن

اعتبر وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، أن الولايات المتحدة فرضت بسياساتها الخاطئة ظروفا ستضر بها عاجلا أم آجلا، منوها الى أنه قد حان الوقت لخروج قواتها من المنطقة.
وقال ظريف في كلمة له اليوم الثلاثاء قبيل دفن جثمان قاسم سليماني إن “اغتيال سليماني مقامرة أمريكية كبيرة، والغارة الأمريكية التي استهدفته والمهندس لم تكن انتهاكا للسيادة العراقية فحسب بل استهدافا لأحد أركان الأمن في المنطقة”.

واتهم الوزير “ترامب وبومبيو بقلة الأدب”، مشيرا إلى أنه “لا يستغرب استهداف واشنطن لأكبر جنرال صانع للسلام في المنطقة”.

وأكد ظريف أن “حسابات واشنطن الخاطئة هي التي أدت إلى زعزعة الاستقرار في المنطقة”، مشددا على “ضرورة الحوار والتفاهم المشترك بين دول المنطقة لإعادة الأمن إليها”.

واضاف “خطأ الحسابات لا ينحصر بالولايات المتحدة بل يمتد إلى بعض حلفائها في المنطقة والعالم، فمايحدث في العراق وفلسطين وليبيا وغيرها ناجم عن السياسات الأمريكية المدمرة”.

كاتب المقال

اقرأ ايضا

مشروع أمريكا في سورية !؟

الأثنين: 22 يناير، 2018

أمريكا و شيعية

السبت: 6 يناير، 2018

ترمب والقدس وعرب أمريكا

السبت: 16 ديسمبر، 2017